رؤى

سوق السيارات في السعودية خلال شهر رمضان

Infographic-Opensooq-AR (Final 1.2)

 

 

سوق السيارات في السعودية خلال شهر رمضان

 

نشر موقع السوق المفتوح (opensooq.com)، موقع الإعلانات المبوبة العربي الرائد في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مخطط معلومات بياني يبين بالتفصيل توجهات المستخدمين فيما يتعلق بشراء وبيع السيارات خلال شهر رمضان المبارك في المملكة العربية السعودية، وهو الموسم الذي يشهد ارتفاعا كبيرا في مبيعات السيارات.

ويكشف مخطط المعلومات البياني أكثر أنواع السيارات المرغوبة خلال هذا الشهر مقارنة مع أنواع السيارات الأكثر تداولا للبيع. كما تكشف البيانات التحول فيما يتعلق بالأوقات التي يكون خلالها السعوديون نشطين في السعي وراء بيع أو شراء السيارات خلال اليوم.

تظهر بيانات السوق المفتوح أن أكثر أنواع السيارات المرغوبة حسب الصانع لدى السعوديين في رمضان هي المرسيدس يليها الليكزس ثم الفورد وGMC وأخيرا كيا. وعند التعمق أكثر، تكشف البيانات أن اكثر موديلات السيارات المرغوبة و التي يبحث عنها المستخدمين في السعودية بطريقة تحديد النوع (الصانع) والموديل هي تويوتا كامري يليها تويوتا لاند كروزر ومن ثم هوندا اكورد وتويوتا هايلوكس وأخيرا هونداي اكسنت.

ولغايات تصنيف البيانات وفقا لنوع السيارة، فإن اكثر سيارات الصالون التي يرغب بها المشترون السعوديون هي تويوتا كامري واكثر سيارات الدفع الرباعي المرغوبة هي تويوتا لاند كروزر واكثر سيارات الهاتشباك المرغوبة هي تويوتا ياريس واكثر السيارات الرياضية المرغوبة هي فورد موستانج واكثر شاحنة بيك اب مرغوبة هي تويوتا هايلوكس. أما فيما يتعلق بالبائعين، فإن أكثر السيارات المدرجة على الموقع للبيع في رمضان فهي تويوتا يليها شيفورليه ثم فورد وهيونداي وأخيرا رينو.

ويخصص السعوديون في رمضان المزيد من الوقت للبحث ولتجديد أنواع سياراتهم أكثر من أي وقت في السنة، فزادت فترة النشاط في رمضان ساعتين عن الأيام العادية حيث يصل إجمالي الحركة على موقع السوق المفتوح إلى 19 ساعة.

وفي معرض تعليقه على التوجهات الأخيرة، قال السيد أنس عليان، رئيس تطوير الأعمال: يعتبر قسم السيارات على موقع السوق المفتوح القسم الأكثر شعبية على مدار السنة، غير أن رمضان بكل تأكيد هو ذروة الموسم في شراء وبيع السيارات بالنسبة للسعوديين. ومن الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية هي الرائد في سوق السيارات المستعملة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومن المتوقع أن تحافظ على هذا المركز.

و حسب آخر الدراسات تعتبر السعودية المستورد الأكبر للسيارات في المنطقة، وتقدر قيمة سوق السيارات المستعملة في السعودية بما يقارب من 3.4 مليار دولار أمريكي، حيث تظهر الزيادة البالغة 29% في مبيعات السيارات المستعملة على مدى السنوات الخمس السابقة مدى التوسع في هذا السوق. وتقدر نسبة متوسط استبدال السيارات في السعودية بحوالي 5%.

ويعمل السوق المفتوح حاليا في 19 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا؛ ولا يزال السوق السعودي هو أحد أسواقه الرئيسية. وقد تأسست الشركة في عام 2008 ووفقا لدراسة حديثة نشرها غوغل، فان السوق المفتوح هو المنصة الأولى للإعلانات المبوبة عبر الهواتف النقالة الذكية في المنطقة.

السوق المفتوح عضو في مجموعة آي مينا، الشركة المشغلة لمجموعة متنوعة من المؤسسات عبر الإنترنت في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا .